في أبريل

أهلاً
أكتب هذه التدوينة في تمام الساعة 3:15 صباحًا
حيث أن يسدلُ الليل ستائره بألوانها السوداء المخملية، ويقبلُ القمر مختالاً مرتدياً عباءته الفضية
شهر ابريل مضى بطيئاً جدًا كنملة تجري وتصل متأخرًا الحقيقة.

بدأت هذا الشهر بالذهاب إلى مكتبة كالعادة وكل بداية شهر، لتصفح ببعض الكتب والوقوف طويلاً والتأمل بها “عادات فيصل”
أثناء تصفحي آتاني شخص موظف في هذه المكتبة وكان خلفي، (أخوي، في طاولة وكرسي إذا ودك تجلس وتقرأ)، ألتفت إليه، وكأنني أعرف هذا الشخص وملامح وجهة معروفة لدي لكن تغيرت كثيرًا، قبل لا أرد عليه، بادر قبلي بأجزاء من الثانية تقريبًا وقالي إلي (وجهك مو غريب علي، كأني أعرفك والا؟) كتمت الرسمية التي لدي ورديت عليه ببعض من هالكلمات (أنا الخيل والليل والبيداء تعرفني، والسيف والرمح والقرطاس والقلم التي “بمخباتك”، والكتب التي حولك تعرفني، فغريب تسألني أعرفك أم لا 😉) ضحك بصوت عالي جدًا، وقالي (فيصل صح؟ انا قلت بيني وبين نفسي أنك فيصل، لكن الي أعرفه فيصل مو لم الكتب أصلاً وقلت أكيد مشبه عليك)، أكرمني بخصم على عده كتب أشتريتها وله جزيل الشكر، طبعًا هالشخص هذا زميل سابق في وقت الثانوية، وتغير تغيير جذريًا الحقيقة، كيف؟ لا أعلم!
أسعده الله أينما ذهب 💛

*

حيث في هذه الشهر أيضًا، تعرفت على الجميلة رندا
رندا عمرها بين الثلاث أشهر إلى الأربعه تقريبًا وهي أبنة جارنا، هالطفلة الوحيدة التي تنظر إلي ولم تبكي عكس الأطفال الآخرين ولا ألومهم وأعتقد السبب هو أرتدائي التقويم على أسناني وممكن يرهبون منه لأنه شيء جديد وغريب عليهم، مثلي تمامًا لما كان عمري بين الأربعة والخمسة عندما أشاهد فلم حكاية لعبة وأرى شخصية سِيد الشريرة وكان أيضًا يردتي التقويم، في وقتها أخاف منه الحقيقة!
أحب الأطفال في هذه السن، يحملون قلب نقيّ وروح البراءة، ولا يحملون الكره ولا يعرفون الحقد.
أنبتها الله نباتاً حسناً، وأجعلها قرة عين لوالديها وأحفظها، وبارك لهم فيها وأجعلها من أهل الصلاح والتقوى 💛

*

كذلك في هذا الشهر قرأت كتاب «جواز سفر مستعمل جداً» للكاتبة : وديان سمحان النعيمي، كتاب رائع وخفيف وجميل و ممتع أيضًا، وموضوع الكتاب هي عن أدب الرحلات، حيث تسافر الكاتبة في حياتها إلى الكثير من دول العالم مع أسرتها و تكتب مواقفها الظريفة هناك، أستعملت في حواراتها وتحتوي بعض منها من اللهجة الإماراتية، كالكلمات اللي ممكن ماتكون مفهومه لغير الإماراتيين، أضافت لها توضيح وتُشكر عليها. عشت بكل حواسي لرحلاتها التي ذكرتها، وتشوقت للذهاب بعض الدول منها

وأيضًا قرأت مئة صفحة من كتاب «كفاحي Mein Kampf » للكاتب : أدولف هتلر، ترجمة : لويس الحاج. اقدر أقول أن أختياري لهذا الكتاب كان خاطئ تقريبًا والسبب أنني بعيد كل البُعد عن السياسة، لكني أكتسبت بعض من مواقفه في بدايات حياته، لكن لا بأس سأقرأه قريبًا ولم أشتريه لأجعله “مزهرية” في غرفتي

*

في هذا الشهر كذلك أشتريتُ لعبة : «Assassin’s Creed : Unity» حيث تحاكي القصة في باريس سنة 1789م وتحديدًا أيام الثورة الفرنسية، أستمعت بشخصية البطل أرنو، وجدًا معجب بأسلوب القتال والتخفي كذلك والتسلق على الجدران. لا أعلم أين كنت في عام 2014م عن هذه اللعبة والتي مرت تقريبًا 3 سنوات وها أنا بدأت بها! لعبة جميلة جدًا بكل ماتحملته الكلمة من معنى الحقيقة.

شاهدت مسلسل : «Prison Break : Season 5» وتعني الهروب من السجن. وأخيرًا رجع هذا المسلسل الذي لن يتكرر كل 50 سنة تقريبًا إلا مرة، يتمحور قصة هذا المسلسل على الأخوين مايكل سكوفيلد ولينكون بوروز “العقل والجسم”.
مستمتع جدًا بالمسلسل ولا يمكنني أنتظر بين كل حلقة وحلقة أسبوع لكن ماذا أفعل! مسلسل أنصحكم به ان تبدأوا من الجزء الأول.

وصلت إلى نهاية التدوينة، أود ان أسألكم إذا كان تدويناتي جيدة أم لا؟ “مع ذكر الأسباب”
أتمنى إن رأيتوا خطأ في تعبيري، آمل ان تساعدوني في تعديله، فأنا مبتدئ

أتمنى لم آخذ من وقتك الكثير، شكرًا للقراءة 💛

Advertisements

22 thoughts on “في أبريل”

  1. كل شخص في حياته يتغير تغيير جذري أغلب الأشخاص عندهم دخولهم للجامعه يحصل هذا التغير ربما ايضا يتغيرون عند المرض أو وفاة شخص أو أي أمر آخر

    البشارة خصلة جميلة أحب وأحرص أني أبشر أي أحد في موضوع أعرف أنه يهمه

    وبالنسبة للكتب اختيارتك جذبتني لقرائتها

    تدويناتك ممتاز واصل وأستمر 👍

    Liked by 1 person

    1. أهلا بشاير✨
      فعلاً وهذا ما لاحظته على كل شخص بين فترة وفترى
      بالضبط آمل أن تقرأينها وخصوصًا كتاب جواز سفر مستعمل جداً
      شكرًا لك على تعليقك 💛

      إعجاب

  2. اللقاءات الفُجائية شيء رائع جدًا، كنت أقرأ موقفك مع الزميل بإبتسامة.. لفتتني بعض الكتب الي تكلمت عنها ويبدوا لي راح أضيف بعضها لقائمتي. شكرًا لك ✨

    Liked by 1 person

    1. أهلاً لمى ✨
      بالعفل اللقاءات الفُجائية جميلة جدًا وخصوصًا لما يتكون الموقف عن زميل أو صديق قديم مرت سنوات ولم تشاهده
      أنصحك في الكتاب الأول اذا تُفضلين “اليوميات” سوف تعيشين الجوا حقًا، آمل أن تستمتعي به، عفوًا 💛

      إعجاب

  3. بالفعل بعض المواقف وإن بدت بسيطة فقد تترك فينا أثراً اكبر وتبقى عالقة في الذهن 🙂

    أحببت تعبيرك عن فرحك بالمكافأة التي سيمنحها لك والدك، وأنك لم تعتبر هذا الموضوع لا يجوز كتابته لكي لا تؤخذ عنك نظرة ما، بالفعل فلنكن واقعيين!

    أنا من محبي أدب الرحلات والكتاب الذي اشرت إليه سأقراه حالما احصل عليه إن شاء الله😉

    بالنسبة لاستفسارك عن تدويناتك ففي الحقيقة شخصياً أحب قرائتها وأشعر ببساطتها وواقعيتها وعدم تكلفها، فقط إن أمكن أن تحاول النشر اكثر من مرة بالشهر، او تجعلها أطول، فحقاً هذه المواقف الصغيرة التي تذكرها تعلمني وأود قراءة المزيد منها😊

    عذراً على الإطالة، وتمنياتي بالتوفيق🌟

    Liked by 1 person

    1. أهلاً نوار✨
      بالفعل أكثر الناس ينحرجون كثيرًا عندما يكتبون أو يتحدثون عن موضوع المكافأة، ها أنا هنا حذفت الموقف وسأعيد صياغته مره أخرى لتذكر بعض الأشياء الناقصة
      أشكرك جدًا جدًا جدًا من أعماق قلبي
      تعلمين جيدًا أن روتيني واحد يوميًا ولا يمر مواقف إلا قليل، وأنا حاليًا في فترة تطور في كتابة وسرد اليوميات، وكل يوم ولله الحمد أتعلم شيء جديد في عالم الكتابة والتدوين
      تعجز الكلمات عن شكرك الحقيقة، آنرتي في كل وقت 💛

      Liked by 1 person

      1. اخ فيصل بالنسبة لسؤالك عن كتب اليوميات والرحلات، ذكرت بعضها في تدوينتي الأخيرة “تجربة القراءة -مفضلات”، وهناك مجموعة من الكتب ربما تنال إعجابك ؛)
        تقبل مروري

        Liked by 1 person

  4. بخصوص سؤالك “هل تدويناتي جيدة؟” جميلة جدًا يميّزها البساطة والعفوية في سرد الأحداث، أنا شخصيًا أستمتع بقراءة هذا النوع من التدوينات، التي تحتوي على أحداث ويوميات وتفاصيل يرويها الشخص عن حياته، مدونتك ممتعة وتدويناتك مُنتظرة..
    استمر.
    * بخصوص جزئية حديثك عن المكتبة، ولسبب ما تذكرت رواية كافكا على الشاطئ، وشعرت أنك الفتى كافكا نفسه 😂.

    Liked by 1 person

    1. أهلاً ✨
      جوابك على سؤالي سيكون عالقًا دائمًا في ذهني.
      هل تنصحيني في هذه الرواية؟ لأنني لم أبدأ في قراءة الروايات أبدًا ولهذا ممكن سأبدأ بالرواية التي ذكرتيها
      شكرًا جزيلاً على تعليقك الجميل، آنرتي 💛

      إعجاب

      1. لا، ما أنصحك.. لكن لو أردت قراءة رواية ما، فأنصحك جدًا برواية “الحزام” لأحمد أبو دهمان، ورواية “فئران أمي حصة” لسعود السنعوسي.

        إعجاب

        1. ممكن أعرف ليش ماتنصيحنه برواية “كافكا على الشاطئ”؟ حابّه أعرف وجهة نظرك حول الرواية بما إن كل من قرأت رأيه وصادفته أثنى عليها جدًا..

          Liked by 1 person

  5. أحببت جدًا ردّك اللطيف المرِن على زميلك♥️
    بالنسبة لكتاب “كفاحي” أنا مثلك أقِف عنده وأتأمّله على رفّ المكتبة متردّدة أشتريه أم لا؟ لكني أتراجع عن شرائه وأتركه لأن ليس لي لاناقة ولا جمل في السياسة .

    بالنسبة لكتاباتك فهي بسيطة، أنت تكتب ببساطة والبساطة يجب أن تبقى كما هي يافيصل، ثم إنك تكتب يومياتك فلا حاجة للتدقيق المبالغ.. أنا لن أصحّح لك خطأك كما طلبت لأنّك ستُصحّح لنفسك تلقائيًا حين تقرأ وتكتب في كل مرة، لاعليك اكتب واستمتِع .

    Liked by 1 person

    1. أهلاً أنوار، آنرتي
      سأبقى بسيط دائمًا وأبدًا بأذن الله، قد ورثت التدقيق بالزيادة للأسف، وأنا طلبت للتصحيح فقط من لديه خبرة في الكتابة والقراءة، أستفيد منه لتعديله وأستفيد كذلك من الخطأ الذي ، كتبته ولو كان بسيط، وبالفعل كل ما أقرأ ماكتبته أجد أخطاء لكن أحيانًا اذا كنت لا أعلم اذا كانت خطأ أم لا
      أعتذر جدًا جدًا على الرد المتأخر، شكرًا جزيلاً على تعليقك الجميل 💛

      Liked by 1 person

      1. نحن باستطاعتنا تصحيح الخطأ الإملائي لك فقط، أما أسلوبك التعبيري فسيتحسّن تلقائيًا مع استمرار الكتابة والقراءة.. بالتوفيق لك فيصل .

        Liked by 1 person

  6. أتمنى لو “رأيتوا” خطأ في تعبيري، آمل ان تساعدوني في “تعديلها” فأنا مبتدئ.. رأيتم* تعديله*
    أتمنى لم “أخذت” من وقتك الكثير، آخذ*

    صحّحت لك هالثلاث كلمات، أعتقد أنك أخطأت سهوًا ولو أنك أعدت قراءة التدوينة ستـنـتبِه لهذا .

    إعجاب

اذا حاب أكتب تعليق :

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s